الأحد , سبتمبر 15 2019
الرئيسية / تنمية ذاتية / لا يمكنك كسب احترام للذات بشكلٍ مبالغ فيه
احترام
Photo by Maria Teneva on Unsplash

لا يمكنك كسب احترام للذات بشكلٍ مبالغ فيه

إن احترام الذات لا يمكن أن يكون من خلال الحصول على الأشياء، ولا يمكن كسب احترام كبير للذات من خلال نظرة الآخرين للشخص،  و غالباً ما نرتكب خطأ كبيراً في التفكير في أننا نحتاج إلى الاستحواذ على أشياء معينة لكي نكون محترمين من قبل الآخرين.

وتعتبرهذه الفكرة ضارة و مؤذية للغاية  ، و ذلك لأن المرء يفترض أن قيمة الشخص تعتمد فقط على ما يمكنه الحصول عليه .

و مع ذلك ، فإن الفكرة الأسوأ هي الفكرة التي تقول بأننا نحتاج إالى اكتساب أشياء معينة حتى نتمكن من احترام أنفسنا.

أحب نفسك حباَ غير مشروط

و الحقيقة هي  ، أن المستوى الصحي الذي تحظى به بنفسك لا يمكن ولا ينبغي أن يعتمد على ما تفعله أو ما تكتسبه أو ما هو وضعك . إذ أن هذا يعتبر حباً مشروطاً conditional love ،  ولا يمكننا أن نكون محبين لأنفسنا فقط عندما نحصل على شيء ذي قيمة.

لذا فعليك أن تعرف أنك ذو قيمة بحد ذاتك بدون أية إضافات .و أن أي شيء أقل، والأشياء والأشخاص الذين تعتبرهم  ذوي قيمة لن يكونوا قادرين على الالتقاء بك . وإذا كنت لا تعتقد أنك موضع تقدير مثلما أنت ، فسيصدقك الناس.

تقول سالي فيلدز Sally Fields : ” لقد  استغرق الأمر مني وقتاً طويلاً حتى لا أحكم على نفسي من خلال عيون شخص آخر.” .

وهنا عليك  بالتفكير في قصة الرجل الحكيم وخاتمه.

جاء رجل أمضى حياته و هو منتَقَد من خلال الآخرين،  إلى الرجل الحكيم طلباً للمساعدة ، حيث قام الرجل الحكيم  بإعطائه خاتمه وأمره ببيعه في السوق ، وكان سعر الطلب عملة ذهبية واحدة.

وعندما حاول الرجل بيع العملة ، لم يعطِه أحد أي شيء قريب مما كان يطلبه. بل وضحك عليه معظم الناس و عاملوه بازدراء و سخرية .

وبعد ذلك عاد إلى الرجل الحكيم ،  وشرح له المأزق ، فاقترح عليه الرجل الحكيم ببساطة أن يذهب إلى صائغ لتقييم الخاتم .

و عند الصائغ ، عُرض على الرجل ثمانٍ و خمسون 58 قطعة ذهبية نقداً ، و لو أعطى للصائغ مزيداً منن الوقت، فسيدفع له الصائغ عندها ما يصل إلى سبعين 70 قطعة ذهبية .

لقد كان الهدف من القصة هو تسليط الضوء على حقيقة  أنه لن يقوم الجميع بتقديرك ، لأنهم ببساطة يقدرون أشياء أخرى . وهذا لا بأس به ، ولكن تأكد من ألا تجعل قيمتك تعتمد على آراء الآخرين، أولئك الذين لا يفهمونك.

ومع ذلك ، فإنني أنصحك أن تأخذها خطوة أخرى إلى الأمام – و قم بتقييم وتقدير نفسك بشكل أفضل و أكبر.

و في حال كنت شخصاً يكافح من أجل احترام الذات self-esteem ، فذلك لأنك تنتظر من الناس أن يؤيدوك و يثبتوا شرعيتك . ولكن نظراً لأنك لا تقدر نفسك ، فإنك تتجنب الأشخاص الذين قد يقدرونك فعلياً.

 إذ أنك تعتقد داخل نفسك أنه من غير الممكن -ربما -أن يحبك الآخرون  ، وأن هناك بعض الفرص التي من الممكن أن تكون جيدة جداً بالنسبة لك.

وهذا هو حجرالأساس لنبوءة تحقيق الذات السلبية negative self-fulfilling prophecy  .

يقول واين داير Wayne Dyer : ” إن القيمة الذاتية Self-worth  تأتي من شيء واحد فقط – و هي التفكير في أنك تستحق.” .

فقط.. قرر أن تكون ذا قيمة و أهمية

لذلك ، إذا قررت أن تكون ذا قيمة ، بغض النظر عما تملكه أو لا تملكه ، فستندهش من الأبواب التي ستفتح لك …

حيث أنهم كانوا هناك طوال الوقت. و لكنك قد أدرت فقط ظهرك لهم ، وبدلاً من ذلك واجهت جميع  النهايات والطرق المسدودة .

لا تفني نفسك من أجل إرضاء الآخرين

إن العمل بجهد حتى الموت لكسب الاحترام من الآخرين، أو لكسب احترام الذات يشبه وضع العربة أمام الحصان.

إذ أنك و حتى إذا حققت شيئاً رائعاً ، فلن يحترمك الناس.  لأنهم و ببساطة سينظرون إلى الشخص الذي كاد أن يقتل نفسه لمجرد أن يكون محط إعجاب الآخرين.

المصدر

عن إدارة الترجمة

مجموعة من المترجمين المحترفين بموقع تركواز بوست معنيين بترجمة كل ماهو جديد ومميز

شاهد أيضاً

الأخطاء

الأخطاء التي أقوم بها: ثلاثة سلوكيات أُدرِك تماماً بأنها أخطاء ، و لكنني ما زالت أقوم بها

هناك مجموعة من الأخطاء التي كنت قد ارتكبتها في أول وظيفة عملت بها، و لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *