الأحد , سبتمبر 15 2019
الرئيسية / تنمية ذاتية / كيف تذيب التوتر بشكل سحري
التوتر

كيف تذيب التوتر بشكل سحري

هل تذيب التوتر ،  ألن يكون شيئاً جميلاً و رائعاً  لو أننا استطعنا – فقط – الاسترخاء Relax ؟

يبدو أن ذلك سيكون مستحيلاً ، و بالطبع نحن ندرك هذا الشيء. فالإجهاد (أو التوتر ) Stress  متواجد بيننا بشكل دائم ليبقينا في حالة من الإحباط.

ولكن ، ماذا لو أخبرناك بالحل  ، فهناك سلاحٌ سريٌ يمكن أن يزيل التوتر؟  لا بل ومجاناً!

إن الإجهاد (أو التوتر )  دائماً ما يجد وسيلة ليستخدمها ، حتى و لو كنا نحاول جاهدين تجنبها. و في الواقع فهناك دراسة تقول أن 77% من الأمريكيين يعانون من أعراض جسدية ناجمة عن الإجهاد و التوتر ، بالإضافة إلى بعض الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب (depression) و القلق (anxiety)  ، و ربما هذا الأمر ليس ببعيدٍ عن مجتمعاتنا العربية.

و بطبيعة الحال ،إن كل هذا التوتر طبيعي جداً بالنظر إلى وتيرة الحياة الحديثة المتسارعة . ومع ذلك ، فمن الأهمية بمكان أن يكون لديك إمكانية للاسترخاء والعيش حياة أكثر صحة ” لأنك تستحق“.

 

إذ أنه من  الضروري جداً – في عالم اليوم- أن نتعلم كيفية إدارة الإجهاد و التوتر.

و السؤال المهم الذي يجب  علينا البحث عن إجابته هو.. كيف يمكننا فعل ذلك؟

هل سيكون ذلك من خلال ممارسة يوغا النيدرا ( yoga nidra ) ؟ . بالطبع  إنه كذلك.

لقد سمعنا جميعاً عن فوائد التأمل ، و لكن هل تعلم أن بعض ممارسات الاسترخاء مثل يوغا النيدرا يمكن أن تصنع المعجزات في التخلص من الإجهاد (أو حتى القضاء عليه إذا صح التعبير) ؟

ما هي يوغا النيدرا؟

يمكن أن تساعدك يوغا النيدرا  nidra في الوصول إلى عالم خاص واقع بين النوم والاستيقاظ ، والذي يجمع بين الاسترخاء التام والوعي الموجود في حالة من التأهب.

إن هذه العملية تبدو مذهلة ، أليس كذلك؟

وهذا هو بالضبط ما تعنيه يوغا النيدرا.  حيث إنها عبارة عن مفترق طرق تلتقي و تجتمع فيه الروح  مع العلم لتخفيف وإزالة الضغوط عن الشخص ، مما يؤدي في كثير من الأحيان إلى تحسين الصحة ونوعية النوم و جودته .

و تعتبر يوغا النيدرا هي الخيار الأمثل بالنسبة لأولئك الذين يرغبون في الراحة  بعد يوم شاق من العمل المتواصل ، هذا بالإضافة إلى كونها من أشكال التأمل السلبي ، إذ أنها تعتمد بشكل رئيسي على التأمل الموجه ذاتياً ( نحو النفس ) بشكل أقل بكثير مما في التأمل التقليدي ، وكل ما يطلب منك القيام به أثناء ممارسة هذا النوع من ضبط النفس ( الانضباط ) هو اتباع التعليمات بأفضل  طريقة ممكنة . ولا تتطلب يوغا النيدرا جهداً عقلياً مفرطاً ، وهي مختلفة تماماً عما كنت قد قمت بممارسته سابقاً.

الفرق بين يوغا النيدرا والنوم العادي :

ينفصل الناس عن العقل الواعي في النوم العادي .  في حين أننا – من ناحية أخرى – نحتفظ بخيط صغير من الوعي أثناء النوم عند ممارسة يوغا النيدرا.

الفرق بين يوغا النيدرا وشافاسانا Shavasana :

على الرغم من أن يوغا شافاسانا  shavasana -( و هي نوع من أنواع اليوغا التي غالباً ما تستخدم للاسترخاء في نهاية جلسة التأمل)-  يسمح لك بتجربة يوغا النيدرا ، ولكن هذين النوعين من اليوغا مختلفين تماماً . إذ تعبر يوغا شافاسانا عن وضعية الجسد ، في حين أن يوغا النيدرا هي حالة من الوعي بين الاستيقاظ والنوم.  كما أنه في يوغا شافاسانا ، يبقى كل من الجسم والعقل يقظين ، بينما يكون العقل فقط مستيقظاً في يوغا النيدرا.

الفرق بين يوغا النيدرا والتأمل Meditation :

إن يوغا النيدرا تمارس من خلال الاستلقاء. و لكن الحال مع التأمل مختلف تماماً ، لأن التأمل يستخدم نقطة معينة لتدريب العقل.

بالإضافة إلى ذلك ، فإنه يتم الجلوس بكامل طول العمود الفقري لتسهيل الحركة.

الفرق بين يوغا النيدرا والتنويم المغناطيسي Hypnosis :

يقود التنويم المغناطيسي دماغ الشخص إلى النوم العميق و يصبح في حالة من الانغلاق الكامل. بينما في يوغا النيدرا ، يبقى الدماغ مستيقظاً تماماً ، لكنه يطور نوعاً مختلفاً من الوعي.

كيف تتم ممارسة يوغا النيدرا ؟

تتم ممارسة يوغا النيدرا Nidra    في وضعية الاستلقاء. لذا ، إذا كنت تفكر في شخص يجلس بشكل تكون رجليه متصالبتان على حصيرة اليوغا ، فما عليك إلا أن تقوم بمحو تلك الصورة من رأسك.

و وفقاً ليوغا النيدرا ، يمكن أن تكون هذه الوضعية مؤلمة ومن الاستحالة أن يتمكن العديد من الناس من البقاء أو إبقاء جسدهم على هذه الوضعية .  و لهذا السبب ، فإن هذا النوع من التأمل يتطلب منك الاستلقاء وتغطية نفسك ببطانية.

والأهم من ذلك ، أنه و حتى بالنسبة للأشخاص المشغولين للغاية  يمكنهم ممارسة هذا الانضباط. ويمكن أن تستغرق ممارسة النيدرا أقل من 15 دقيقة قبل الذهاب إلى النوم . و لذلك ، بإمكانك الاستفادة من ساعات الأرق الخالية من النوم للتأمل بدلاً من محاولة النوم .

و سيكون من الأفضل لو أنك تقوم باستبدال قيلولتك العادية بجلسة يوغا النيدرا ، إذ أنه من الممكن أن تجعلك  تشعر باستعادة طاقتك و تجديد شبابك  ، بل وأكثر استرخاء من قيلولة الـ 15  دقيقة.

كيف يمكنك فعل هذا(ممارسة يوغا النيدرا)؟

لممارسة يوغا النيدرا ، كل ما عليك القيام به هو اتباع هذه الخطوات البسيطة:

1- استلقِ على ظهرك بشكلٍ مستوٍ ، و قم بمد ذراعيك  إلى جانبي جسمك.

2- ضع وسادة خلف عنقك وتحت ركبتيك للدعم والراحة

3- أغلق عينيك

4- اختر نية واضحة وكررها ثلاث مرات

5- خذ نفساً عميقاً

6- استخدم التتابع السريع لتدوير الوعي من خلال الجانب الأيمن من جسمك

7- تنقل من عضو إلى عضو ، ابتداءً من أصابع اليدين و انتهاء بأصابع القدمين

8- أبقِ على وعيك بجسدك بشكل كامل

9- كرر الدوران على الجانب الأيسر من جسمك

10- كرر خطوات الوعي و الانتباه حتى تحقيق المستوى المطلوب من الاسترخاء

11- أبقِ على وعيك بجسمك والبيئة من حولك

12-  استعد للعودة إلى وعيك

13- حرك أصابعك بلطف وللحظات قليلة

14- خذ نفساً عميقاً

15- افتح عينيك

يبدو ذلك في غاية البساطة ، أليس كذلك؟

إنه في الواقع أبسط مما تعتقد ، ولكنه في المقابل أكثر راحة أيضاً مما تتخيل.

التخلص من الإجهاد  وإذابة التوتر عن طريق ممارسة يوغا النيدرا :

عندما يتعرض الجسم  مطولاً لضغط مستمر ، يكون الشخص أكثر عرضة للمشاكل الصحية. و وفقاً لمايو كلينيك Mayo Clinic ، يمكن أن تسبب  اللامبالاة (عدم التحقق والفحص المبكر) بوجود إجهاد مستمر مشكلات صحية خطيرة ومزمنة مثل : السمنة وأمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم . و يؤثر الإجهاد على كل جزء من  جسم الإنسان ، بما في ذلك الصحة . و لهذا السبب ، ستجد العديد من التقنيات والنصائح عندما تبحث عن طرق طبيعية لتخفيف التوتر و التي تعتبر اليوغا واحدة منها. لقد أصبحت ممارسة يوغا النيدرا أكثر شعبية من أي وقت مضى ،و من  المعروف الآن أن لها تأثير هائل في الحد من التوتر.

و بالإضافة إلى المشاكل الصحية المذكورة سابقاً ، يمكن أن يكون الإجهاد سبباً للقلق والاكتئاب والصداع النصفي ومشاكل الجهاز الهضمي والأرق وغيرها من اضطرابات النوم و تدهور و ضعف الذاكرة.

وأنا أعلم أن ما سبق ذكره من المشاكل النفسية و الصحية  يبدو رهيباً . لذلك ، حتى إذا كنت تفعل كل ما بوسعك للحفاظ على لياقتك البدنية ، مثل تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة ، فإن الإجهاد سيبقي على مستويات الكورتيزول و الأدرينالين مرتفعة ، ويمنعك من إحراز أي تقدم يُذكر . و على العكس تماماً ، فإنه سيؤذي جسمك أكثر.

لذا ، ما الذي يمكنك فعله لإيقاف ذلك ؟

لا تتطلب يوغا النيدرا – لحسن الحظ – أن تتحول إلى روتين تدريبي صارم ونشط للغاية أو اتباع نظامٍ غذائيٍ قاسٍ . كما وأنه لا يتوجب عليك القيام بأي شيء غير مريح أو يأخذ منك وقتاً طويلاً على الإطلاق !  فأنت في هذه المرحلة ، يمكنك الحصول على الكثير من روتين العافية وتحسين رفاهيتك وصحتك.

إن الخدعة الوحيدة هنا هي الاسترخاء. و هذا هو أفضل شيء يمكنك القيام به لنفسك وللأشخاص من حولك.  لأنك إذا تعلمت قضاء بضع دقائق فقط كل يوم  في ممارسة يوغا النيدرا ، فإنك ستحسن من جودة حياتك بشكل أكبر بكثير .

كيف تعمل يوغا النيدرا ؟

يطلق على يوغا النيدرا أيضاً يوغا النوم” yogic sleep” ، وهي تأتي على شكل طريقة منتظمة منهجية تساعد جسمك على الانزلاق إلى مستوى عالٍ من الاسترخاء. ويشمل ذلك تقنيات متنوعة تنشط الفصوص المختلفة من دماغك ، والتي تعمل على إبطاء موجات الدماغ.

وعندما يحدث هذا لجسمك ، فإن مستويات الكورتيزول والأدرينالين ستتراجع . إذ أن الإجهاد يحدث بسبب ارتفاع مستويات الكورتيزول ، والتي يمكن تقليلها بشكلٍ كبيرٍ من خلال ممارسة أسبوعية منتظمة ليوغا النيدرا .

و الآن : هل  أنت على استعداد للحصول على نتائج أفضل من روتينك اليومي ، وتحسين صحتك  و زيادة سعادتك ؟ …. إذا كنت كذلك ، ابدأ بممارسة جلسات يوغا النيدرا ، و ستجد أن يوغا النيدرا هي بالضبط ما تحتاجه بدءاً من الساعة الأولى من  جلسات الاسترخاء .

 

المصدر

عن إدارة الترجمة

مجموعة من المترجمين المحترفين بموقع تركواز بوست معنيين بترجمة كل ماهو جديد ومميز

شاهد أيضاً

الأخطاء

الأخطاء التي أقوم بها: ثلاثة سلوكيات أُدرِك تماماً بأنها أخطاء ، و لكنني ما زالت أقوم بها

هناك مجموعة من الأخطاء التي كنت قد ارتكبتها في أول وظيفة عملت بها، و لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *