google-site-verification: google46b2a9f886495fb1.html تعديل السلوك لدى الأطفال : كيفية تشكيل و إدارة سلوك طفلك الصغير - تركواز بوست
الإثنين , فبراير 17 2020
الرئيسية / تنمية ذاتية / تعديل السلوك لدى الأطفال : كيفية تشكيل و إدارة سلوك طفلك الصغير
السلوك

تعديل السلوك لدى الأطفال : كيفية تشكيل و إدارة سلوك طفلك الصغير

تعتبر المساعدة في تشكيل السلوك لدى الأطفال جزءاً أساسياً من كونك والداً. وقد يكون ذلك صعباً وكذلك مجزياً . و في حين أنه في بعض الأحيان يمكن أن يشكل ذلك تحدياً بالنسبة إليك  ،إلا أنه من الممكن أن  تقوم بعض المبادئ الأساسية بمساعدتك في هذا الأمر.

تصميم و قولبة السلوك :

يتعلم الأطفال من خلال مشاهدة و مراقبة الجميع من حولهم ، وخاصة والديهم. فعندما تستخدم أساليب وآداب جيدة للتعامل ، فإنك تعلم أطفالك أن يفعلوا الشيء نفسه.

  • أشر إلى المشاركة بين البالغين. 

فغالباً ما يشعر الأطفال بأنهم وحدهم الذين يتعين عليهم “استخدام الأساليب و الأدب ” و “المشاركة” و ” التناوب أي انتظار دورهم “. لذلك عندما يقوم الكبار بفعل المشاركة  ، قم بلفت انتباه أطفالك إلى ذلك. فمثلاً يمكنك قول :

“إن بابا يتقاسم شرابه مع ماما. إن التقاسم أمر جيد يا بابا!”

  • قم بتصميم طرق جيدة للتهدئة. 

و ذلك من خلال تعلّيم أطفالك كيفية الهدوء عندما يشعرون بالضيق أو الإحباط. و على سبيل المثال ، إذا كنت تشعر بالإحباط من انتظارك في حركة المرور ، يمكنك أن تقول:

” إن ماما محبطة حقاً الآن . أرجو منك أن تساعدني كي أهدأ عن طريق أخذ 10 أنفاس عميقة معي.”

  • علم الأطفال أن يقولوا ما يشعرون به . 

فإذا كنت محبطاً بالفعل ، فقد ترغب في أن تقول: “أنت تقودني إلى الجنون الآن”. و لكن و بدلاً من ذلك ، حاول التعبير عن مشاعرك الفعلية: “إن ماما محبطة حقاً الآن .”

إذ أن هذا سيعلم الأطفال أن يقولوا ما يشعرون به بدلاً من الإدلاء بتصريحات نقدية أو مؤذية. ثم ساعد أطفالك على القيام بذلك عندما يشعرون بالضيق أو الانزعاج . فمثلاً يمكنك القول :

“يبدو أنك تشعر بالحزن”. و إذا كان تخمينك حول شعورهم غير دقيق ، اسمح لأطفالك بتصحيحك.

السلوك + الانتباه = المزيد من السلوك (Behavior + Attention = More Behavior)

إذا كنت مثل معظم الناس ، فسوف تترك أطفالك و شأنهم إذا كانوا يتصرفون بشكل جيد ، ولكن عندما يسيء أطفالك التصرف ، فسوف توجه انتباهك إليهم. و هذا يميل إلى إعطاء نتائج عكسية.

إذ أن الاهتمام حول سوء السلوك في الواقع يزيد من سوء السلوك كوسيلة للحصول على المزيد من الاهتمام منا!

و إن أفضل طريقة لتحسين السلوك هي إعطاء الأطفال الكثير من الاهتمام عند قيامهم بشيء تحبه و تحويل انتباهك عنهم عندما يفعلون شيئاً لا تحبه.

و هناك طريقة سهلة لزيادة السلوكيات الجيدة ، وذلك عن طريق وصف سلوكياتهم ومدحهم عندما يبذلون مجهوداً حقيقياً . إذ يمكنك مثلاً أن تقول :

“أحسنت عملاً باستماعك إلي من المرة الأولى !”

“أحسنت عملاً  باستخدامك لصوتك الداخلي.”

و من الممكن أن يكون من الصعوبة بمكان  التعود على القيام بذلك ، إلا أن الأمر يزداد سهولة كلما قمت بذلك.

مقياس الاهتمام أو الانتباه Attention Meter : 

عندما يحظى الأطفال بما يكفي من الاهتمام الإيجابي منك ، فإنهم  لا يحتاجون إلى التحرك أو القيام بتصرفات معينة للحصول على اهتمامك أو انتباهك . وتذكر أن تملأ أطفالك بالكثير من الحب والمودة طوال اليوم ، وكل يوم. وهناك طريقة سهلة للغاية للقيام بهذا و ذلك من خلال قضاء وقت ممتع و مميز معهم.

إذ أن اللعب مع أطفالك لمدة 5 دقائق فقط  سيقطع شوطاً كبيراً في علاقتك معهم ، و خاصة بعد العودة مباشرة إلى المنزل من العمل أو بعد انتهاء رحلتك القصيرة .أما عند اللعب مع أطفالك ، فدعهم يختارون اللعبة و يقودونها.

و لا شك أنه من المغري إخبار أطفالك بما يجب فعله أو طرح الكثير من الأسئلة ، لكن من الأفضل عدم القيام بذلك.

وحاول بدلاً من ذلك فقط وصف ما يفعله أطفالك (“أنت تعمل بجد لبناء برج طويل ” أو “أنت تكدس تلك الكتل”)ثم قم بالثناء على عمله من خلال قولك مثلاً : “أحسنت عملاً ببقائك جالساً بهدوء أثناء لعبنا “.

وهناك طريقة أخرى تتمثل في إيلاء الاهتمام بالأطفال لحسن سلوكهم ، مع مراعاة عدم صرف انتباههم أثناء تصرفهم ، وذلك من خلال لمسهم بلطف بطريقة محبة و ودودة ؛ فعلى سبيل المثال ، يمكنك ببساطة لمس الكتف أو الظهر .

و يوصى بإعطاء الأطفال ما بين 50 إلى 100 لمسة حب قصيرة كل يوم.

و يمكنك تقليل السلوكيات السيئة عن طريق تجاهلها ، ولكن هذا لا يعمل إلا إذا كنت تولي أطفالك الكثير من الاهتمام لسلوكياتهم الجيدة. و تعتبر أبسط طريقة للقيام بذلك من خلال التجاهل المخطط له.

أما التجاهل فيعني  عدم التحدث إلى أطفالك أو النظر إليهم أو لمسهم عندما يتصرفون بشكل سيء.

و يعتبر مفتاح التجاهل هو التأكد من إعطاء أطفالك اهتماماً إيجابياً فور توقف السلوك السيئ ، مثل قول:

“أنت هادئ الآن ؛ يبدو أنك مستعد للعب.”

و في النهاية  لا بد من القول أنه من المهم عدم تجاهل السلوكيات غير الآمنة التي تحتاج إلى عناية فورية  أو اهتماماً مباشراً منك.

المصدر

عن إدارة الترجمة

مجموعة من المترجمين المحترفين بموقع تركواز بوست معنيين بترجمة كل ماهو جديد ومميز

شاهد أيضاً

حصى الكلى

حصى الكلى : ماذا يجب أن نأكل حتى نحمي كلانا من الحصى؟

حصى الكلى أمرٌ شائع، و يعتبر مرور الحصى في  الكلى أمراً مؤلماً ! لذلك نود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *