الأحد , سبتمبر 15 2019
الرئيسية / علوم / ألبرت أينشتاين : كيف أرى العالم
ألبرت أينشتاين

ألبرت أينشتاين : كيف أرى العالم

ألبرت أينشتاين عالم الفيزياء المعروف، ألماني المولد (ولد في 14 مارس/آذار 1879 و توفي في 18 أبريل/نيسان 1955 عن عمر يناهز 76 سنة) ، وهو من قام بتطوير نظريات النسبية الخاصة والعامة.

ويعتبر أحد أكثر و أهم علماء الفيزياء تأثيراً في القرن العشرين. وفي عام 1921 ، فاز بجائزة نوبل للفيزياء Nobel Prize for physics لتفسيره التأثير الكهروضوئي. وفي العقد التالي ، هاجر إلى الولايات المتحدة بعد استهدافه من قبل النازيين.

وكفيزيائي ، حقق العالم أينشتاين العديد من الاكتشافات ، لكنه ربما اشتهر بنظريته النسبية، والمعادلة الشهيرة E = MC2 ، التي تنبأت بتطوير الطاقة الذرية والقنبلة الذرية. أما في سنواته الأخيرة ، فقد ركَّز أينشتاين على نظرية المجال (الحقل) الموحد unified field theory.

كيف يرى ألبرت أينشتاين العالم


لقد تخطى ألبرت أينشتاين مرحلة الغبش أو المرحلة الضبابية twilight turf الكائنة بين حالة الوعي consciousness و مرحلة المادة في معظم حياته .

وقال إن “الإنسان” يعاني من “الوهم أوالخداع البصري للوعي” ، لأنه “يختبر نفسه وأفكاره ومشاعره كشيء منفصل عن البقية” . والسؤال الذي يطرح نفسه هنا : ما هوعلاج هذه الحالة ؟ . لقد أجاب آينشتاين على هذا بقوله :”إن أجمل شيء يمكن أن نختبره هوالشيئ الغامض mysterious “.

إذ أنه ” هو مصدر كل الفنون الحقيقية والعلوم . ومن يمتلك هذه المشاعر هو إنسان غريب ، لم يعد بإمكانه التوقف و التساؤل ، والوقوف بانتشاء سابحاً في عالم آخر في رهبة وهلع ، إنه صالح و جيد كالميت : عيناه مغلقتان ” .

” فالإنسان هو جزء من الكل الذي نطلق عليه الكون ، وهو جزء محدود و مقيد بالزمان والمكان . إنه يختبر نفسه وأفكاره وشعوره كشيء منفصل عن الباقي ، وهو نوع من الوهم البصري لوعيه.

وهذا الوهم هو نوع من السجن بالنسبة لنا ، والذي يجعلنا نقتصرعلى رغباتنا الشخصية وعلى تعلقنا ببعض الأشخاص الأقرب إلينا.

لذلك فإن مهمتنا يجب أن تكون في تحرير أنفسنا من هذا السجن ، و ذلك عبر توسيع دائرة التعاطف لدينا لتضم جميع الكائنات الحية والطبيعة في جمالها كله “.

و ” القيمة الحقيقية للإنسان يحددها في الأساس المقياس والشعور و الذي به حصل على التحرر من الذات. “

عشرة دروس نتعلمها من العالم ألبرت أينشتاين


وهنا عزيزي القارئ نقدم بين يديك عشرة 10 دروس لألبرت أينشتاين Albert Einstein ، يمكنك الاستفادة منها في حياتك :

اتبع فضولك
“إنني لا أمتلك موهبة خاصة. أنا فقط فضولِّيٌ بشكل متقد . “


إن المثابرة لا تقدر بثمن
“ليس الأمر أنني ذكي للغاية ؛ أنا فقط أبقى بصحبة المشاكل لفترة أطول. “


ركز على الحاضر
“أي رجل يمكنه القيادة بأمان أثناء تقبيل فتاة جميلة هو ببساطة لا يعطي للقبلة الاهتمام الذي تستحقه.” ألبرت أينشتاين


الخيال قوي
” إن ملكة الخيال هي كل شيء. إنها المعاينة لمناطق الجذب القادمة في الحياة . فالخيال أكثر أهمية من المعرفة.”


قم بأخطاء
“الشخص الذي لم يرتكب أي خطأ لم يجرب أبداً أي شيء جديد”.


“الشخص الذي لم يرتكب أي خطأ لم يجرب أبداً أي شيء جديد”.

عش في اللحظة
“إنني لا أفكر في المستقبل أبداً – فهو قريب بما فيه الكفاية “.


قم بتكوين قيمة
“لا تكافح من أجل أن تكون ناجحاً ، بل حاول أن تكون ذا قيمة “.


لا تكن مكرراً
” إن الجنونر: هو أن تفعل الشيء نفسه مراراً وتكراراً ومن ثم تتوقع الحصول على نتائج مختلفة “.


المعرفة تأتي من التجربة
” إن المعلومات ليست معرفة. إذ أن المصدر الوحيد للمعرفة هو التجربة.” ألبرت أينشتاين

تعلم القواعد ثم العب بشكل أفضل
“عليك أن تتعلم قواعد اللعبة. ثم عليك أن تلعب بشكل أفضل من أي شخص آخر. “

” إن التعليم ليس هوعملية تعلم الحقائق ، بل هو تدريب العقل على التفكير”.

“لا تتخلى أبداً عما تريد فعله حقاً. فالشخص الذي لديه أحلام كبيرة أقوى من شخص لديه كل الحقائق. “

-ألبرت أينشتاين Albert Einstein

المصدر

المصدر

عن إدارة الترجمة

مجموعة من المترجمين المحترفين بموقع تركواز بوست معنيين بترجمة كل ماهو جديد ومميز

شاهد أيضاً

اضطراب السلوك

اضطراب السلوك لدى الأطفال واختلافات التوصيلات الدماغية المحددة

إن اضطراب السلوك conduct disorder و الذي ينتج عن سلوك شديد معادي للمجتمع يمكن أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *